كلام من ذهب

من أقوال جلالة الملك حفظه الله ورعاه :



* إن الأولوية عندي هي تأمين حياة أفضل لجميع الأردنيين*

* إن الأردن الذي أسعى لبنائه ... هو الأردن الذي يمنح الفرص المتكافئة للجميع ... ولا يعطي إمتيازات خاصة لأحد ...*

* وجيل الشباب في الأردن الذي نتطلع إليه بالأمل ، هم الوعد والمستقبل ... وسنحقق معاً هذه الآمال ...*



لزيارة موقع جلالة الملك عبد الله الثاني : اضغط هنا

أدهم سيف يكشف الفساد في جمعية متضرري أحداث الخليج التعاونية

Loading...

2011/05/18

زائرة غامضة لمبارك تثير التساؤلات بشرم الشيخ
قال مصدر مطلع بشرم الشيخ إن هناك زائرة غير معروفة يرجح أن تكون صحفية أو إعلامية قامت بزيارة للرئيس السابق مبارك فى غرفته رقم 309 بمستشفى شرم الشيخ بالطابق الثالث ليلة أمس.

وقال المصدر إنه يتوقع أن تكون الزائرة، بحسب المعلومات، محررة فى إحدى الصحف المستقلة المصرية، مشيرا إلى احتمال إجراء حوار مع مبارك يوضح فيه موقفه وآخر المستجدات على الساحة أو إجراء تسجيل صوتى له موجها إلى الشعب، للتعبير فيه عن اعتذاره وتنازله عن أمواله مقابل العفو عنه.
وانتشرت أنباء عن إحدى الصحف المستقلة أجرت حواراً معه مبارك وسينشر غداً، فى حين رفض مصدر رسمى بمستشفى شرم الشيخ التعليق على حقيقة الأمر، إلا أنه قال إن حالة مبارك مستقرة وطبيعية.

فصل جديد

ثورة غضب ضد الإفراج عن سوزان ورموز نظام مبارك


محيط ـ شيماء عبدالمنعم

في خطوة أثارت جدلا كبيرا في الشارع المصري،أمر رئيس جهاز الكسب غير المشروع المستشار عاصم الجوهري بالإفراج عن سوزان ثابت،زوجة الرئيس المصري السابق حسني مبارك من دون كفالة مالية بعد انتفاء مبررات حبسها لتقديمها تنازلاً عن ممتلكاتها لصالح الدولة .

غضب شعبي

سيطرت حالة من الغضب الشديد على الشارع المصري انعكست أيضا على مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت خاصة وأن خبر الإفراج عن قرينة الرئيس المخلوع قد تزامن مع الإفراج عن رئيس مجلس الشعب المصري السابق أحمد فتحي سرور، ورئيس ديوان رئيس الجمهورية سابقا، بكفالة 100 ألف جنيه للأول و200 ألف جنيه للأخير، لأسباب تتعلق بكبر السن ولظروفهم الصحية.
وصب قرار الإفراج عن سوزان ثابت بالمزيد من الزيت على النار حيث تزامن وتقارير إعلامية تحدثت عن إعداد الرئيس المصري المخلوع، محمد حسني مبارك لخطاب اعتذار للشعب المصري عن الأخطاء التي ارتكبها بحق الشعب يطالب خلاله المصريين العفو عنه، قبل أن تنفي مصادر مقربة من الرئيس المخلوع ما تردد في هذا الشأن مشيرة إلى أن هذه الشائعات لا أساس لها من الصحة خاصة وأنها تمثل خطورة كبرى على موقف مبارك وعائلته في التحقيقات التي تجريها الجهات القضائية الآن .
ففكرة الاعتذار أو الاعتراف بالخطأ وطلب العفو من الشعب المصري، تعني أن مبارك اقترف جرائم، وارتكب أخطاء تستوجب العقاب القانوني .
جمعة رفض الاعتذار
في رد فعل من جانب " اللجنة التنسيقية لجماهير ثورة 25 يناير " على ما أثير بشان مبارك وقرينته حذرت اللجنة من أي خطوة في اتجاه العفو عن الرئيس السابق حسني مبارك وأي من رموز نظامه تحت ما يسمي بالمصالحة ، وأنها سوف تشعل الثورة من جديد ، وتدفع أبناء مصر للخروج إلي الشوارع والميادين حتى يجرفوا كل من يعبث بثورتهم .
 ودعا عدد من النشطاء على " الفيس بوك " إلى تنظيم مظاهرة مليونية سميت بــ " جمعة رفض الاعتذار " للتأكيد على رفض مبدأ الاعتذار والعفو أو التصالح مع أي رمز من رموز الفساد في النظام السابق وفي مقدمتهم " رأس النظام "، مطالبين بإعادة اعتقال من أفرج عنهم و محاكمة مبارك على جرائم قتل المتظاهرين وتقديمه لمحاكمة عسكرية بتهمة الخيانة العظمى .
الدعوة جاءت كرد فعل على ما وصفوه بـ " توجه القائمين على شؤون البلاد " للتصالح مع الرئيس السابق محمد حسني مبارك ورموز نظامه في مقابل رد الأموال المنهوبة لخزينة الدولة والتي تلت إعلان المجلس الأعلى للقوات المسلحة تحذيره من تردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد ووصولها إلى مرحلة الخطر حيث وصلت الاستثمارات الأجنبية في مصر إلى " الصفر " .
جمعة رفض الاعتذار لم تكن الدعوة الوحيدة على ما يبدو على مواقع التواصل الاجتماعي بل تم إنشاء صفحة جديدة على " الفيس بوك " تدعو إلى ما أسمته " ثورة غضب مصرية ثانية " يوم الـ 27 من مايو الجاري تحمل شعار " أنا محستش بالتغيير ونازل تانى التحرير " وتطالب بتشكيل مجلس رئاسى مدنى ثورى لتنفيذ طلبات الثورة كاملة بتطهير الشرطة والقضاء والمحليات والإعلام وإقالة المحافظين والإفراج عن المعتقلين السياسيين ومحاكمة مبارك ورموز النظام .




سؤال بريىء

هل سيدخل إبليس الجنة ؟
إن دخل إبليس الجنة وكان بيته بجانب بيت سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم !!! عندها قد أحسن الظن في سلطة دايتون والموظفين في مخابرات اليهود مثل عباس وفياض وقريع وعريقات والآخرين ، وحينها  يمكن أن تكون نواياهم صافية ونيتهم في المصالحة حقيقية !!! إذا كان المجرمون والقتلة والمتآمرين مع أعداء الله والأمة الإسلامية وأعداء ديننا الإسلامي الحنيف قد تابوا وأصبحوا فجأة هكذا شرفاء !!!  يجلسون مع قادة حماس والجهاد والقيادة العامة !!! معلنين في مسرحية هزلية سمجة رضوخهم لمطالبات قلة من المتظاهرين طالبوا بالمصالحة الفلسطينية !!! بين خونة عملاء وبين مجاهدين أوفياء !!! لا أدري كيف يمكن توحيد أجندتين مختلفتين عكسيتي الإتجاه في أجندة موحدة دون إنقلاب كامل لتوجه أحد الطرفين المتنافرين على رؤاه ومبادئه !!!.

فإما أن تسير حركات المقاومة بقيادة حماس مع ركب التسوية الخياني ، فتسقط عندها حماس ومن معها في مستنقع العمالة العفن بقصد أو بغير قصد ، وعندها لا يبقى أما الفلسطينيين إلا نهج القاعدة والسلفية الجهادية التي لا حل عندها إلا مقاتلة الأمريكان واليهود ومن معهم .

أو أن تنقلب حركة فتح ومن معها من أتباع دايتون إلى صف الجهاد ومقاومة المحتل والعودة عن خطيئة الإعتراف بدويلة الصهاينة غير الشرعية !!! سيتحقق هذا فعلا إذا تحققت إجابة سؤالي الذي طرحته في بداية المقال وهو: " إن دخل إبليس الجنة وكان في جوار رسول الله ،،، حينها يمكن أن يعود الخونة عن خياناتهم ويصبحوا بعد النذالة والفساد مجاهدين ثوار ، وحينها نقول على نواميس الدنيا أنها إنقلبت ولم يعد يحكمها نظام !!! .