كلام من ذهب

من أقوال جلالة الملك حفظه الله ورعاه :



* إن الأولوية عندي هي تأمين حياة أفضل لجميع الأردنيين*

* إن الأردن الذي أسعى لبنائه ... هو الأردن الذي يمنح الفرص المتكافئة للجميع ... ولا يعطي إمتيازات خاصة لأحد ...*

* وجيل الشباب في الأردن الذي نتطلع إليه بالأمل ، هم الوعد والمستقبل ... وسنحقق معاً هذه الآمال ...*



لزيارة موقع جلالة الملك عبد الله الثاني : اضغط هنا

أدهم سيف يكشف الفساد في جمعية متضرري أحداث الخليج التعاونية

Loading...

شِعر

هدية للحكام الذين يفتكون بشعوبهم

هـذي القيــادات للإســلام خائنـــةٌ *** من منهل الغدر كم علّـوا وكم سَكِـروا
الحاكمــون وأمريكــا حكومتهـــم *** فكلمـــا أمــرت أمـــرًا لهـــا ائتمـــروا
وكلمــا ألزمتهـــم خطــــةً قبلــــوا *** خسـفـاً وإن حذّرتهـم بطشـها حــذِروا
وكلـما نزلـت فـي العُـرب فاجعــةٌ *** أُقيــــــم مؤتمـــــرٌ يتلـــــوه مؤتمـــــرُ
وكلمـا اجتمعــوا حاكــوا مؤامــرة *** وكلمــا أبرمــوا عهــدًا لهــم غـــدروا
وكلما اتفقــوا مــن بعــده اختلفــوا *** وإن تعاظـــم أمـــرٌ عنـــده صغـــروا
وكلما قيــل قــد عـادوا لرشـدهـــمُ *** وقيــل قـــد آمنـــوا بربهــــم كفــــروا
وكلمـا هــدأت أوطانهــم عصفــوا *** بـها وإن سلكــوا دربًـــا بهــا عثــروا
وكلما هـدّدوا بالحـرب واحتشــدوا *** وقيـل قد ظفروا في حربهـم خسـروا
فـأمرهـم عجـــبٌ وجدّهـــم لعـــبٌ *** ووعدهــم كـــذبٌ وعزمهــم خــــورُ
يا سوأة الدهـر والتأريـخ هـل لكــمُ *** أن ترحـلوا حيــث لا عيــنٌ ولا أثــرُ
لن تبكي الأرض كلا والشعوب على *** فقـدانكـم أبــدًا بــل يفــرح البشــــرُ
يا أيهـا العـربُ الأحرار هبـوا فمـا *** يُغني عن الموت لا خـوفٌ ولا حـذرُ
دكّوا العروش التي أضحت بلا شرفٍ *** وأشعلوا النـار فيهـا إنهـا الخطــرُ


****************************
مقاوم بالثرثرة للشاعر الكبير أحمد مطر

مقاومٌ بالثرثرة
ممانعٌ بالثرثرة
له لسانُ مُدَّعٍ..
يصولُ في شوارعِ الشَّامِ كسيفِ عنترة
يكادُ يلتَّفُ على الجولانِ والقنيطرة
مقاومٌ لم يرفعِ السِّلاحَ
لمْ يرسل إلى جولانهِ دبابةً أو طائرةْ
لم يطلقِ النّار على العدوِ
لكنْ حينما تكلَّمَ الشّعبُ
صحا من نومهِ
و صاحَ في رجالهِ..         
مؤامرة !  مؤامرة !
و أعلنَ الحربَ على الشَّعبِ
و كانَ ردُّهُ على الكلامِ ... مَجزرةْ
مقاومٌ يفهمُ في الطبِّ كما يفهمُ في السّياسةْ
استقال مِن عيادةِ العيونِ
كي يعملَ في " عيادةِ الرئاسة "
فشرَّحَ الشّعبَ..
و باعَ لحمهُ وعظمهُ
و قدَّمَ اعتذارهُ لشعبهِ ببالغِ الكياسةْ
عذراً لكمْ..
يا أيَّها الشَّعبُ
الذي جعلتُ من عظامهِ مداسا
عذراً لكم..
يا أيَّها الشَّعبُ
الذي سرقتهُ في نوبةِ الحراسةْ          
عذراً لكم..
يا أيَّها الشَّعبُ الذي طعنتهُ في ظهرهِ
في نوبةِ الحراسةْ
عذراً..
فإنْ كنتُ أنا " الدكتورَ " في الدِّراسةْ
فإنني القصَّابُ و السَّفاحُ..
و القاتلُ بالوراثةْ !
دكتورنا " الفهمانْ "
يستعملُ السّاطورَ في جراحةِ اللسانْ
مَنْ قالَ : " لا " مِنْ شعبهِ
في غفلةٍ عنْ أعينِ الزَّمانْ
يرحمهُ الرحمنْ
بلادهُ سجنٌ..
و كلُّ شعبهِ إما سجينٌ عندهُ
أو أنَّهُ سجَّانْ
بلادهُ مقبرةٌ..
أشجارها لا تلبسُ الأخضرَ
لكنْ تلبسُ السَّوادَ و الأكفانْ
حزناً على الإنسانْ
أحاكمٌ لدولةٍ..
مَنْ يطلقُ النَّارَ على الشَّعبِ الذي يحكمهُ
أمْ أنَّهُ قرصانْ ؟
لا تبكِ يا سوريّةْ
لا تعلني الحدادَ
فوقَ جسدِ الضحيَّة
لا تلثمي الجرحَ
و لا تنتزعي الشّظيّةْ
القطرةُ الأولى مِنَ الدَّمِ الذي نزفتهِ                
ستحسمُ القضيّةْ
قفي على رجليكِ يا ميسونَ..
يا بنتَ بني أميّةْ
قفي كسنديانةٍ..
في وجهِ كلِّ طلقةٍ و كلِّ بندقية
قفي كأي وردةٍ حزينةٍ..
تطلعُ فوقَ شرفةٍ شاميّةْ
و أعلني الصرَّخةَ في وجوههمْ ـ حريّة
و أعلني الصَّرخةَ في وجوههمْ ـ حريّةْ        


أدب المتلبس الضبعي: إن الهوان حمار القوم يعرفه -
                        

إِنَّ الهَوانَ حِمارُالقَـومِ يَعرِفُـهُ   والحُـرُّ يُنكِرُهُ والرَّسلَةُ الأُجُـدُ
كونوا كَبَكرٍ كَما قَد كـانَ أَوَّلُكُم   وَلا تَكونوا كَعَبدِ القَيسِ إِذ قَعَدوا
يُعطونَ ما سُئِلوا وَالخَطُّ مَنزِلُهُم   كَما أَكَبَّ عَلى ذِي بَطنِهِ  الفَهَـدُ  
وَلَن يُقيـمَ عَلى خَسفٍ يُسامُ  بِهِ     إِلاّ الأَذَلاّنِ عَيـرُ الأَهلِ  وَالوَتِدُ
هَذا عَلى الخَسفِ مَربوطٌ بِرُمَّتهِ    وَذا يُشَـجُّ فما يَـرثي لَهُ أَحَـدُ
فَإِن أَقَمتُم عَلى ضَيـمٍ يُرادُ بِكُم    فَإِنَّ رَحلـي لَكُم  وَالٍ وَمُعتَمَـدُ
كونوا كَسامَةَ إِذا  شَعفٌ مَنازِلُهُ    إِذ قِيلَ جَيشٌ وَجَيشٌ حافِظٌ رَصَدُ 
شَـدَّ المَطيَّةَ بِالأَنساعِ فَاِنحَرَفَت    عُرضَ التَنوفَةِ حَتّى مَسَّها النَجَدُ
وَفي البِلادِ إِذا ما خِفـتَ  نائِرَةً    مَشهورَةً عَن وُلاةِ السَوءِ مُبتَعَدُ 
***********************
شعر أحمد مطر:
رقم القصيدة : 1638 ( ورثة إبليس ) :-     


 وجوهكم أقنعة بالغة المرونة
طلاؤها حصافة، وقعرها رعونة
صفق إبليس لها مندهشا، وباعكم فنونه
".وقال : " إني راحل، ما عاد لي دور هنا، دوري أنا أنتم ستلعبونه
ودارت الأدوار فوق أوجه قاسية، تعدلها من تحتكم ليونة ،
فكلما نام العدو بينكم رحتم تقرعونه ،
لكنكم تجرون ألف قرعة لمن ينام دونه
وغاية الخشونة ،
أن تندبوا : " قم يا صلاح الدين ، قم " ، حتى اشتكى مرقده من حوله العفونة ،
كم مرة في العام توقظونه ،
كم مرة على جدار الجبن تجلدونه ،
أيطلب الأحياء من أمواتهم معونة ،
دعوا صلاح الدين في ترابه واحترموا سكونه ،
لأنه لو قام حقا بينكم فسوف تقتلونه
=============================
رقم القصيدة : 1646 ( كلب الوالي ) :- 
            
كلب والينا المعظم

عضني اليوم ومات
فدعاني حارس الأمن لأعدم
عندما اثبت تقرير الوفاة
أن كلب السيد الوالي تسمم
==============
رقم القصيدة : 1637 ( ولاة الأرض )
 
هو من يبتدئ الخلق

وهم من يخلقون الخاتمات!
هو يعفو عن خطايانا
وهم لا يغفرون الحسنات!
هو يعطينا الحياة
دون إذلال
وهم، إن فاتنا القتل،
يمنون علينا بالوفاة!
شرط أن يكتب عزرائيل
إقراراً بقبض الروح
بالشكل الذي يشفي غليل السلطات!
================ 

هم يجيئون بتفويض إلهي
وإن نحن ذهبنا لنصلي
للذي فوضهم
فاضت علينا الطلقات
واستفاضت قوة الأمن
بتفتيش الرئات
عن دعاء خائن مختبئ في ا لسكرا ت
و بر فع ا لـبصـما ت
عن أمانينا
وطارت عشرات الطائرات
لاعتقال الصلوات!
=============== 

ربنا قال
بأن الأرض ميراث ا لـتـقـا ة
فاتقينا وعملنا الصالحات
والذين انغمسوا في الموبقات
سرقوا ميراثنا منا
ولم يبقوا لنا منه
سوى المعتقلات!
============== 

طفح الليل..
وماذا غير نور الفجر بعد الظلمات؟
حين يأتي فجرنا عما قريب
يا طغاة
يتمنى منكم خيركم
لو أنه كان حصاة
أو غبارا في الفلاة
أو بقايا بعـرة في أست شاة.
هيئوا كشف أمانيكم من الآن
فإن الفجر آت.
أظننتم، ساعة السطو على الميراث،
أن الحق مات؟!
لم يمت بل هو آت!!
=================
أدهم سيف : ( سقط الصنم )











سقط الصنم وانـزوى بلهيب الثورة واكتـوى

قامت جماهير الشباب على الحقير و من حوى
هتفوا بصوت واحد لن نرحل فمن يرحل هـو
فتخابثـت أبواقــه بالنهـيق و بالعــــوا
وتكالبـت أزلامـه بالمحافظـات وبالقــرى
فحلت عليه اللعنـة فقد تمـادى و قد طغــى
جعـل الرجال بحكمـه تزدريـه و مـا درى
أن الشعوب إذا صحت لن تبقي حكم من افترى
هذي هي عبرة من ظلم فمصيره تحت الـثرى
فعزة مصـر بأهلها ساروا بهـا نحــو العــلا
وستتبع سـيرتها أمـم لتزيل حكم من اعتـدى
أن العزيـز بحكمــه قهر الطغاة ومن عـــلا 

**************************
مستعدون لنشر أشعاركم ، ما عليكم إلا إرسالها ونحن سنقوم بمراجعتها لغويا ومن ثم نشرها ،،، فأهلا بمشاركاتكم - محرر صفحة الشعر - النصر لله